‫الرئيسية‬ أخبار الساعة زوجات النبي امهات المؤمنين*1*خديحة بنت خويلد

زوجات النبي امهات المؤمنين*1*خديحة بنت خويلد

زوجات النبي أمهات المؤمنين / 1 خديجة بنت خويلد

مصر / كتب المراسل الصحفي /د عاطف المنديشي

تحظى السيدة (خديجة بنت خويلد زوجة النبي سيدنا محمد صلى الله) بمكانة كبيرة ومنزلة عظيمة وسميت في الجاهلية (الطاهرة) فهي من أشرف بيوت مكة ونشأت وترعرت في بيت وجاهة وإيمان وطاهرة فابوها (خويلد بن أسد بن عبد العزي بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر وهو قريش بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان) وكان ابوها من سادات واثرياء قريش وأمها الشريفة في قومها( فاطمة بنت زائدة بن الاصم بن رواحة بن حجر بن عبد بن معيص بن عامر بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر وهو قريش بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان) ولدت خديجة بنت خويلد في مكة في العام 556 ميلادية وكانت تكبر سيدنا محمد بخمسة عشر عاما وما أن بلغت خديجة بنت خويلد سن الزواج حتى أصبحت محط أنظار شباب قريش وإشراف العرب فكانت فتاة راجحة العقل كريمة الأصل ومن أعرق بيوت قريش نسبا فتزوجها (ابو هاله بن زرارة بن النباش التميمي وعاشت معه مدة ليست طويلة وأنجبت منه ولدان هما (هاله وهند) وتوفي عنها وترك لها ثروة ضخمة ثم تزوجت (عتيق بن عابد بن عبد الله بن عمر بن مخزوم وما أن لبث فتوفي وأنجبت له ولد واخذت خديجة تسير تجارتها واموالها في رحلتين للشام واليمن وتختار الرجال في تجارتها وكانت دائمة التدقيق والتمحيص على من تختاره لتضمن سلامة أموالها وعظيم ربحها ولما بلغ خديجة بنت خويلد عن النبي محمد من صدق حديثه وعظم أمانته وكرم أخلاقه تذكرت عندما كانت تجلس مع نساء من اهل مكة يوم اجتمعن في عيدن لهن في الجاهليه فتمثل لهم رجلا فنادي بأعلى صوته يا نساء تيماء انه سيكون ببلدكن نبي يقال له أحمد يبعث برسالة الله فايما امرأة استطاعت أن تكون زوجة له فلتفعل وأصبحت تفكر في كلام هذا الرجل وكانت خديجة دائما تذهب إلى بن عمها (ورقة بن نوفل) يفسر لها الأحلام والرؤى لما له من علم في هذه الأثناء فكرت خديجة أن يعمل سيدنا محمد في تجارتها فارسلت إليه وقالت له ساعطيعك ضعف ما تأخذه في قومك فقبل سيدنا محمد بالعمل في تجارتها وبالفعل سير سيدنا محمد قوافل التجارة إلى الشام وأرسلت خديجة فتي يعمل عندها اسمه (ميسرة) ليرافق النبي محمد صلى الله عليه وسلم ويلازمه ويقضي كل متطلباته ولما وصلا الشام استراح النبي محمد في ظل شجرة وأهل راهب يدعي (نسطور) فقال من هذا الذي تحت الشجرة والله ما نزل في ظل هذه الشجرة الا نبي وسمع ميسرة ما قاله الراهب وعندما كانت الشمس حامية لاحظ ميسرة أن هناك عمامة تظل النبي محمد كما اختلف النبي محمد مع رجل يبتاع منه شيء فقال له الرجل احلف باللات والعزي فقال النبي والله ما احلف بهما قط فقال الرجل والله ان لهذا لنبي وتمت رحلة تجارة الشام وربح فيها محمد ضعف ما كانت تربح قوافل خديجة وعاد إلى مكة وعرفت خديجة من فتاها ميسرة ما حدث بالرحلة وعرفت أن تجارتها ربحت ضعف ما كانت تربح من قبل فاعطت للنبي ربحا وفيرا منها وظلت خديجة تفكر بأمر محمد وأرسلت إلى صديقتها نفيسة بنت العاص بن الربيع وافضت إليها بسرها وقالت لها يا نفيسة اني ارى في محمد ما لم أره في أي رجل انه لرجل صادق وأمين ووفي واني احب ان اتزوجه فقالت نفيسة اتاذنين لي في هذا الأمر وذهبت إلى النبي محمد وقالت ما رأيك يا محمد أن تتزوج من خديجة فوافق النبي محمد وأرسل إلى اعمامه (ابو طالب وحمزة والعباس) وزوجا خديجة وزفها إلى رسول الله سيدنا محمد عمها (عمرو بن أسد) وبن عمها (ورقة بن نوفل) وتكلم الطرفان في عظم عائلاتهم وتلاقي النسب في محله بين العائلات الشريفة حسبا ونسبا وأخلاقا عائلة رسول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم (بنو هاشم) وعائلات بني خويلد بن أسد فتكلم عم النبي (ابو طالب بن عبد المطلب) الذي كان رجل ذو هيبة عظيمة في مكة و مفوها بالكلمات الجميلة الذي قال الحمد لله على نسبنا هذا وبارك اللهم فيه وكان زفاف سيدنا محمد بن عبد الله والسيدة خديجة بنت خويلد أروع عرس عرفه التاريخ وابدع في احلي كلمات أيضا تقال في عرس بن عم خديجة (ورقة بن نوفل) الذي كان على النصرانية ورجل علم وفلك وكان يعرف بحكيم العرب وقتها وتزوجا أفضل رجل وامرأة على وجه الأرض تزوج سيدنا محمد بالسيدة خديجة وكان عموها أربعون عاما وكان عمر سيدنا محمد خمسة وعشرون عاما وكرثت حياتها للعناية بزوجها وأولادها حيث أنجبت خديجة بنت خويلد كل اولاد النبي ما عدا إبراهيم فهو من (مارية القبطية) وأنجبت خديجة اولا( ابو القاسم) الذي توفي صغيرا قبل البعثة وأنجبت( عبدالله) الذي توفي بعد البعثة بعد حوالي ثمانية عشرا شهرا من ولادته ثم أنجبت (زينب) وهي أكبر أبناء النبي التي تزوجت ابو العاص بن الربيع وأنجبت( رقية) التي تزوجت من عتبة بن أبي لهب الذي طلقها بعد ضغوط ابيه عليه وأنجبت (أم كلثوم) الذي تزوجت من عتيبة بن أبي لهب الذي طلقها أيضا وتزوج عثمان بن عفان من رقية التي ظلت معه حتى العام الثاني الهجري وتوفت أثناء غزوة بدر وتزوج عثمان من اختها ام كلثوم في العام الثالث الهجري وتوفت في العام التاسع الهجري

كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يتعبد لله في غار حراء وكانت تأتيه زوجته خديجة بالطعام وكرست السيدة الطاهرة خديجة بنت خويلد حياتها للعناية بزوجها وأولادها وأنجبت آخر اولادها من سيدنا محمد وهي خير نساء العالمين السيدة (فاطمة الزهراء) التي كانت أكبر شبها لأبيها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم التي تزوجت من على بن أبى طالب وأنجبت منه الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة وتوفت السيدة فاطمة الزهراء بعد ستة أشهر من وفاة سيدنا محمد كان سيدنا محمد يذهب كل ليلة يتعبد لله في غار حراء وكانت زوجته السيدة خديجة تذهب إليه بالطعام وتحس وتستشعر علامات النبوة فيه

وفي ليلة تكتب بحروف من نورر انزل الله الوحي على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم (الرساله النبوية) عندما ظهر سيدنا (جبريل عليه السلام الملاك الأعظم) في صورته الحقيقية فهو له سبعون الف جناح ويسد ما بين المشرق والمغرب جالس على كرسي نزل على سيدنا محمد في غار حراء في ليلة القدر في ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان المبارك في العام 610 ميلادية وقال له اقرا يا محمد فقال له ما انا بقاريء مرتان فسيدنا رسول الله كان يجهل القراءه والكتابه ولذلك من الله لحكمة في أن يقول قريش حال ان كان النبي يقرأ ويكتب انه كتب ذلك بيده وفي المرة الثالثة قال له سيدنا جبريل اول كلمات نزلت من القرآن الكريم (اقرا باسم ربك الذي خلق خلق الإنسان من علق اقرا وربك الأكرم الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم…. سورة العلق. 1) وانصرف سيدنا محمد إلى بيته مرتعدا يرجف فقال للسيدة خديجة دثروني زملوني اي غطوني وحكي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ما رأى لزوجته السيدة خديجة فقالت كلمات بليغة جدا ستظل كلمات السيدة خديجة في هذا الموقف نبراس يضيء القلوب (والله لن يخذيك الله ابدا انك لتصل الرحم وتنصف المظلوم وتكرم الضيف وتحمل الكل وتعين على نوائب الحق) انها كلمات حكيمة من سيدة عظيمة وذهبت به إلى ابن عمها (ورقة بن نوفل) لتستطلع الأمر فحكي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الي ورقة بن نوفل الذي أصبح رجلا طاعن في السن وكف بصره ولكنه كانوا يطلقون عليه حكيم العرب أيضا فقال له اطمن يا بن العم أن هذا الناموس الذي نزل عليك هو الذي نزل على موسى وانك لنبي هذه الأمة وليتني اكون على قيد الحياة وانصرك حين يخرجوك قومك فتعجب النبي وقال أهم مخرجون لي فقال ورقة بن نوفل بلسان العالم نعم ما جاء به أحد من الأنبياء مما أتيت به فأخرجه قومه من أرضه وليتني اكون معك فانصرك وما أن لبث فتوفي ورقة بن نوفل بعد شهور قليلة بعد تفسيره لنزول الوحي على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم و كانت خديجة اول من صدق الرسول وآمن به من وأول من توضات وصلت وعلمها النبي ما علمه له سيدنا جبريل من كيفية الوضوء والصلاة أظهرت السيدة خديجة بنت خويلد معاني التضحية عندما حاصر مشركي مكة بنو هاشم ومن اسلم معهم في (شعب ابي طالب) وعلقوا صحيفة على الكعبة الا يبيعوا ولا يبتاعوا منهم شئ ولا يتزوجوا منهم ولا يزوجوهم في حين وصلت مدة حصار النبي مدة ثلاثة سنوات فترك السيدة خديجة منزلها وذهبت مع زوجها سيدنا محمد في الحصار وتحاول أن تفك الحصار بكل السبل مرة تنجح ومرة تنكشف حيل خداع أهل قريش في الذهاب بالطعام إلى المحاصرين في شعب ابي طالب الا ان الحكماء من أهل قريش أرادوا أن يفكوا الحصار الذي فرضه أهل قريش على أبناء عموتهم من بنو هاشم وذهب ابو طالب معهم إلى دار الندوة في الكعبة لاخبراهم أن بن اخي يقول ان الأرضة أكلت كل كلمات الجور والظلم في الصحيفة التي كتبوها الا اسم الله لم تأكله الأرضة وقال أبو طالب إذا كان بن اخي صادق في قوله فكوا الحصار وإذا كان كاذبا دفعتوه إليكم لتقتلوه وبالفعل لما فتحوا صحيفة المقاطعة لبنو هاشم وجدوا فعلا أن الأرضة أكلت كل كلمات الصحيفة الا اسم الله وقال أبو طالب الحمد لله الذي نصرنا واللهم لا تشمت فينا أحدا وفك الحصار وعاد بنو هاشم ومن اسلم معهم إلى ديارهم وبعدها بمدة بسيطة توفي ابو طالب وبعده بثلاثة أيام مرضت السيدة خديجة بنت خويلد وقد حزنت من طلاق ابنتيها (رقية وام كلثوم) وتوفت ودفنها سيدنا محمد في الحجون (مقبرة المعلاه) وكان ذلك في العام (619 ميلادية وقبل الهجرة بثلاث سنوات) سلاما عليها أم المؤمنين السيدة الطاهرة (خديجة بنت خويلد) تحياتي /بقلمي د عاطف المنديشي

‫شاهد أيضًا‬

مصر/ رئيس الوزراء* نشارك في النسخة 11 من قمة * رايز اب* بالمتحف المصري الكبير

رئيس الوزراء يُشارك في النسخة الحادية عشرة من قمة “رايز أب” بالمتحف المصري الك…