‫الرئيسية‬ أخبار المحافظات المسحراتي أو النفار او ابو طبيلة رمز التراث الفلكلوري الرمضاني العراقي عبر الأزمان و محاولة الحفاظ عليه

المسحراتي أو النفار او ابو طبيلة رمز التراث الفلكلوري الرمضاني العراقي عبر الأزمان و محاولة الحفاظ عليه

 

العراق/البصرة

متايعة المراسل الصحفي عبد اللطيف  العطية

 

 

 

يمثل المسحراتي

(النفار) او ابو طبيلة كما يسمى في بلاد الرافدين رمزا فلكلوريا تراثيا رمضانيا متوارثا عبر الاجيال، كان المسحراتي ايام زمان يطرق الأبواب وبعدها يطرق بصفيحة معدنية لكي يوقط الصائمين للسحور وتطور المسحراتي فأخذ طبل كبير ينقر به بقوه بين الازقة والشوارع ويصيح بأعلى صوته مع نغمات طبله (سحور سحور انهض ياصائم) وأحيانا تتخللها اناشيد دينية وأحيانا أخرى يصاحبه صاحب البوق، كانت للمسحراتي عدة تسميات في العراق يسمى ابو طبيلة وفي مصر المسحراتي وفي بلالد المغرب النفار ومن طرائف المسحراتي انه كان في العراق رجل يعمل في صنعة اقباق التنانير وعمل المشويات الحديدية للأسماك كان له طبل ايام رمضان فينقر الطبل ويصيح سحور سحور يخرج له صبية يردون عليه سحور سحور مشواية وقبق تنور، يذكر لنا التاريخ انه اول من نادى بالسحور هو (عنبسة بن إسحاق سنة(228) هجرية ويقال انه كان يسير ماشيا على قدمية من مدينة العسكر إلى جامع عمرو بن العاص وينادي بالسحور كان المسحراتي في بلاد مصر يطوف الشوارع والازقة ويردد الاناشيد الدينية مع ضرب الطبل لايقاظ الصائمين لوجبة السحور، اما الان ومع تطور التكنلوجيا التي غزت كل البيوت اندثرت مهنة المسحراتي الا النذر القليل وفي دول ومناطق محدودة خوفا على هذا الموروث الرمضاني الجميل من الضياع

‫شاهد أيضًا‬

رئيس جامعة ميسان يفتتح فعاليات المؤتمر الدولي التاسع للعلوم الرياضية في سلطنة عمان

  العراق  / مكتب بغداد كتب الأعلامي الدكتور جمال الموسوي *رئيس جامعة ميسان يفتتح فعال…