‫الرئيسية‬ أخبار الساعة الصحة العالمية : 170 ألف وفاة بسبب كورونا خلال 8 أسابيع الماضية
أخبار الساعة - 25 يناير، 2023

الصحة العالمية : 170 ألف وفاة بسبب كورونا خلال 8 أسابيع الماضية

خبير الوبائيات الدكتور المعاني ل "الموعد الجديد"..المتحورات الجديدة لكورونا غير مقلقة

مكتب الاردن – احمد عثمان النسور

عمان – صحيفة وقناة الموعد الجديد العالمية –  قال مدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن مجموع عدد حالات الوفاة بسبب مرض كوفيد-19 في الأسابيع الثمانية الماضية، بلغ أكثر من 170 ألف شخص.
وأشار المدير العام للمنظمة، في كلمة له خلال مؤتمر صحفي افتراضي عقدته المنظمة، امس ، إلى أنه وبعد 3 سنوات تقريبًا من إعلان حالة الطوارئ الصحية العامة ذات الاهتمام الدولي بشأن مرض كوفيد-19، وهو أعلى مستوى من التأهب لدى المنظمة، ستجتمع لجنة الطوارئ بشأن جائحة كوفيد-19 هذا الأسبوع لمناقشة ما إذا كان الوضع الحالي لا يزال يمثل حالة طوارئ عالمية.
ودعا غيبريسوس إلى عدم التقليل من شأن فيروس كوفيد-19، قائلا: “فقد كان وسيستمر في مفاجأتنا وسيستمر في القتل، ما لم نفعل المزيد لإيصال الأدوات الصحية للأشخاص الذين يحتاجون إليها ومعالجة المعلومات المضللة بشكل شامل”.

وفي هذا الصدد قال اختصاصي وخبير الوبائيات في الاردن الدكتور عبد الرحمن المعاني في تصريحات خاصة الى “قناة وصحيفة الموعد الجديد العالمية ” ان المتحورات الجديدة لكورونا غير مقلقة وان المسميات الكثيرة والجديدة بمتحورات فيروس كورونا المستجد غير مقلقة ويجب أن لا نتفاجا.

اذ قال ان طبيعة فيروس كورونا المستجد هو التغير والمتحور لضمان استمرارية الحياة لدي الفيروس والحفاظ على ديمومتة؛ وموخرا سادت تحولت وتغيرت كثيرة في العالم للمتحور  أوميكرون ونسخ عديدة وهذا امر متوقع وطبيعي وعلى الرغم ان بعضها سريع الانتشار الا انها اقل شدة وفتكا كونها تؤثر على الجهاز التنفسي العلوي وليس السفلي.

وبخصوص المتحور الجديد XBB. 1.5 والذي اطلق عليك عالم كندي اسم( كراكن) والذي بداء يسود في دول العالم وهو يتميز بسرعة الانتشار ويصيب الجهاز التنفسي العلوي.. قال المعاني : للان لا يوجد أي معلومات تؤكد ان أعرضه أشد وما زالت منظمة الصحة العالمية تدرس آلية عمل المتحورات  وتأثيرها على التسبب بأمراض فتاكة.

وقال إن وصول المتحور كراكن او غيره من المتحورات للمملكة امر غير مستبعد؛ فالعالم أصبح مفتوح حاليا؛ وعلى الرغم من انها بدأت تضعف عن السابق الا ان ذلك لا يمنع من الالتزام بالإرشادات الصحية والوقائية والإجراءات المعهوده كارتداء الكمامة والتباعد الجسدي وتهوية الآمكنة المغلقة والنظافة الشخصية؛ سيما خلال الشهرين القادمين والتي ينشط فيهما الفيروسات الموسمية نظرا لبرودة الطقس.

وقال إن المنظومة الصحية في الأردن تختلف عن بداية جائحة فيروس كورونا المستجد في التعامل مع الوضع الوبائي في الأردن فهي قادرة على التعامل مع أي تطور وبائي مستقبلي والتخفيف من وطأة اي متحور قادم إلينا نظرا لوجود خبرة تراكمية للكوادر الصحية والوقائية والطبية وزيادة سعة المستشفيات الحكومية بشكل كبير وحتى البنية التحتية اختلفت إلى الأحسن بالإضافة لوضع التطعيم التراكمي من الإصابات او التطعيم؛ ويوجد ضرورة لعمل حملات استقصاء وبائي شاملة وكاملة في جميع محافظات المملكة وكافة الفئات العمرية لمدة تتراوح ما بين ٤-٦ أسابيع لمعرفة الوضع الوبائي التقريبي الواقعي من خلال عمل الفحوصات المخبرية الخاصة بفيروس كورونا المستجد (البي سي ار) أو الفحص السريع في بعض المناطق الصعبة؛ وبخصوص حملات الاستقصاء الوبائي تهدف إلى زيادة الرقابة والمتابعة والمحافظة على الأجواء الحالية المستقرة إلى جانب اتخاذ قرارات لازمة بناء على النتائج من قبل الجهات المسؤولة.

ودعا المعاني الى اخذ وادعو  المطاعيم خصوصا للفئات العمرية التي تجاوزت ال ٦٠ عاما او المصابين بالأمراض المزمنة

‫شاهد أيضًا‬

مؤتمر “ريادة الاردن طبيا في السلم والحرب”..ابراز الدور المميز للطبيب الاردن ودعم السياحة العلاجية

مكتب الاردن – احمد عثمان النسور عمان – قناة وصحيفة العالم الجديد العالمية R…