‫الرئيسية‬ الموعد الجديد الأدبي القيثارة السحرية للمخرج التونسي المنصوري تفوز بجائزة أفضل إخراج مسرحي
الموعد الجديد الأدبي - 9 نوفمبر، 2022

القيثارة السحرية للمخرج التونسي المنصوري تفوز بجائزة أفضل إخراج مسرحي

مكتب الاردن – احمد عثمان النسور

الزرقاء / الاردن – قناة الموعد الجديد العالمية – فاز المخرج التونسي محمد الحبيب المنصوري بجائزة أفضل إخراج مسرحي عن مسرحيته “القيثارة السحرية”، في حفل اختتام فعاليات مهرجان الطفل العربي “أعطونا الطفولة” الذي نظم امس  على مسرح مركز الملك عبدالله الثاني الثقافي في الزرقاء.
ونظم الحفل، جمعية نادي الطفل الثقافي بالتعاون مع وزارة الثقافة ومجلس محافظة الزرقاء وأمانة عمان الكبرى وبلدية الزرقاء ونقابة الفنانين.
وذهبت جائزة أفضل عرض مسرحي متكامل مناصفة بين المسرحية العراقية “قطرة مطر”، و “القيثارة السحرية”، التي فازت أيضا بأفضل ديكور مسرحي في حين فاز بجائزة أفضل نص مسرحي الكاتبة ميرنا سخلة عن المسرحية الفلسطينية “دكان الألعاب”، فيما ذهبت جائزة أفضل ممثلة دور أول الى ايميليا المصو عن مسرحية “دكان الألعاب” الفلسطينية.
كما فاز الفنان التونسي محمد علي كشطان بجائزة أفضل ممثل دور أول في “القيثارة السحرية” مناصفة مع الفنان المصري طه خليفة عن دوره في مسرحية ” علاء الدين”، وفازت الفنانتان التونسية هاجر عمار و المصرية أسماء عمرو بجائزة أفضل ممثلة دور أول، في حين ذهبت جائزة أفضل ممثلة دور ثان مناصفة بين الفنانتين التونسية أسماء العابد عن دورها في “القيثارة السحرية”، والأردنية ياسمين الدلو عن دورها في مسرحية “ضوء القمر”.
وفاز بجائزة أفضل أزياء وإكسسوارات الدكتور محمود أبو العباس عن المسرحية العراقية “قطرة مطر”، وعن أفضل ماكياج فازت انتصار حسن في “قطرة مطر “، إضافة الى فوز مسرحية “قطرة مطر” بجائزة أفضل إضاءة مسرحية، في حين فاز بجائزة أفضل ممثل دور ثان الفنان العراقي مصطفى مكي “قطرة مطر”.
وعن أفضل تلحين موسيقي فاز الفنان المصري وائل طه عن المسرحية المصرية “علاء الدين”، وفاز بجائزة أفضل تصميم رقصات المصري أشرف فؤاد عن مسرحية “علاء الدين”.
وقال راعي حفل الاختتام، رئيس مجلس محافظة الزرقاء الدكتور ماجد الخضري، إن مهرجان “الطفل العربي” يركز على حالة الاغتراب وفقدان التوازن الفكري وتداخل الثقافات والإرث العربي.
من جانبه، عبر مدير الثقافة أيمن عرار، عن تقدير لجمعية نادي الطفل على تنظيم المهرجان وتقديم أعمال مسرحية تليق بالطفولة، داعياً الى زيادة الاهتمام بالطفل العربي من خلال أعمال مسرحية ودرامية هادفة ترتقي بالذوق العام وتهذب السلوكيات.
بدوره، أشار مدير المهرجان سامي المجالي، الى أهمية تبني وزارة الثقافة لهذا المهرجان الخاص بالأطفال الذين يعدون عماد المستقبل وحملة راية التطوير والتحديث والإبداع.
من جهته، اكد رئيس لجنة التحكيم في المهرجان الدكتور سامي الجمعان، ان اللجنة لاحظت ان هناك تساهلاً في التعامل مع الجانب التقني والفكاهي في العروض المقدمة رغم أهميته، وندرة بمشاركة الممثل الطفل، ومحدودية المساحة الجمالية البصرية في بعض العروض المقدمة.
ودعا الى مخاطبة الطفل بوضعيته المتماهية مع الانفتاح التكنولوجي والثورة في وسائل التواصل الاجتماعي.
وأضاف خلال حفل الاختتام الذي حضره رئيس اللجنة العليا للمهرجان المخرج نعيم حدادين والفنان شايش النعيمي والفنانة سهير فهد وجمع من الفنانين وأطفال الزرقاء وأهاليهم، ان لجنة التحكيم توصي بتنظيم ورش تدريبية مكثفة لنشر ثقافة التمثيل بين النشء، وتنظيم ندوات فكرية نقدية عن مسرح الطفل ونشرها في كتاب خاص من اجل تعميمها، إضافة الى تكثيف العروض المسرحية التي يشارك فيها الأطفال كممثلين.

نقلا عن وكالة بترا للانباء

‫شاهد أيضًا‬

وزير داخلية ” الاردن “متحدثا بصالون السبت الثقافي بامانة عمان

مكتب الاردن – احمد عثمان النسور الفراية : لا مؤشرات او اثباتات لدينا بوقوف دول وراء …