‫الرئيسية‬ أخبار الساعة تونس /مؤتمر صحفي عن هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والإبراهمي

تونس /مؤتمر صحفي عن هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والإبراهمي

 

تونس/كتب الاعلامي عبد اللطيف العياضي

 

* مؤتمر صحفي لهيئة الدفاع عن الشهيدين بلغيد و البراهمي :

أربع مداخلات تتطرق الى أربعة محاور بالغة الأهمية .. استهل المؤتمر الصحفي المنعقد يوم الأربعاء 9 فيفري 2022 بالتوجه بالتحية الى الحضور النوعي و الكمي للمتابعين لملفات الشهيدين في حق من يتوق الشعب التونسي الى احالتهم بتهمهم الحقيقية أمام قضاء عادل و ناجز يحكم باسم الشعب .. تصر هيئة الدفاع على وجوب محاسبة كل من تكشف الوقائع و الحجج و القرائن و البراهين عن تورطهم في الاغتيالين لازدراء من قرر و من خطط و من نفذ بدماء الشهيدين و بالارادة الشعبية المطالبة لتافصاص العادل في مواجهة ” أخطبوط قضائي ” يعمد الى تنزيه المتورطين بحذف أسمائهم و حجبها و استبعادها عن دائرة الكساءلة القانةنية خدمة لجماعة بعينها كيفت الحياة العامة بتفاصيلها في تونس بالاستقواء بالمال الفاسد المتدفق من خارج البلاد و بمغامرين ركبوا أمواج ضعف الدولة المدنية و تموقعا صلب أجهزة حساسة لخدمة الجماعة قصد تأبيد بقائها في السلطة بهذا التمشي العاري من ثقافة الدولة و غير الملتزم بالقوانين و التشريعات و المعلين لمنطق القوة ( روابط الثورة المنحلة ) على قوة المنطق و اجهزة الدولة الشرعية .. تداول على منبر المؤتمر الصجفي عدد من أعضاء هيئة الدفاع الذين بيتوا مدى اهتمام المواطنين التونسيين غير المنتسبين الى أحزاب سياسية بملف الشهيدين و استفسارهم عن مآلات القضية ليطمئنوا على وضع العدالة في تونس التي من أوكد واجباتها ملاحقة كل من دلت الأبحاث و الوقائع و الاجراءات عن تورطهم و تتبخر لأحلام البعض في الاغلات من العقاب لانتمائهم الى تنظيمات عالمية أو الى الدواعش ممن يعملون على خراب البلاد و دفعها في اتجاه الصوملة أو الأفغنة لكفرهم بالوطن و بالدولة الوطنية و المدنية .. أشار المتدخلون أن الهيئة الوطنية للمحامين تقف مساندة لقرار حل المجلس الأعلى للقضاء باعتباره كانموظفا وكان حديقة خلفية للحزب الأغلبي في البرلملن قبل تجميد أنشطته ثم تعليقها و كان ساحة للمحاصصة الحزبية و للتسميات و ساحة لتقاسم الغنائم و ساحة للتنكيل بالشرفاء في هذا الوطن .. و أنهم مع استقلالية القضاء و مع استمرار عمل هذا المجلس ، و لكن ضد هذه التركيبة و أن الانتخابات التي فسحت المجال لوصول الهيئة المعزولة كانت انتخابات غير دستورية و لا يتسع المجال كم لا تسمح المناسبة بالخوض فيها .. * توجهت الهيئة الى زميلتهم الأستاذة ” ايمان قزارة ” البارزة بغيابها لاصابتها بالفيروس اللعين متمنين لها الشفاء العاجل ثم تناوبوا على تناول المحاور من خلال المداخلات القيمة .. – 1 – الأستاذة فاتن الهمامي : تناولت ادارة البشير العكرمي ، القاضي ( وكيل الجمهوية بتونس – نائب الحق العام – ) و هو محل ملاحقة جزائية و تأديبية ، و من الاتهامات الموجهة اليه وقف مسار التحقيق في الأبحاث الجزائية الأولية حماية لنهضة الاخوان من الملاحقة القضائية .. – 2 – الأستاذ : كثير بو علاق : تناول محور الجهاز السري الذي قدمت في شأنه هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد و البراهمي شكوى ضد 26 شخصا أحال منهم القاضي بشير العكرمي 10 للتحقيق و لم تتم ملاحقة 16من آخرين على رأسهم راشد الخريجي ( الغنوشي ) و يعد هذا الجهاز الذراع العسكرية و الاستخباراتية و المباشرة للتخطيط و التنفيذ للأعمال الارهابية .. – 3 – تناول الأستاذ رضا الرداوي محور الجهاو السري المالي المتعلق براشد الغنوشي فكشف عن تأسيس جمعية ” نماء تونس ” و هدفها المعلن هو تشجيع الاستثمارات الأجنبية و انتدب لذلك ” ناجح حاج لطيف ” ، الذراع الخفية مدير أعمال الغنوشي الماسك لحسابين بنكيين تتم التويلات اليهما من الحسلب الأميري من قطر مباشرة و قدرت الأموال التي تم ضخها في الحسابين بالمبالغ التالية : ( 15 مليون دولار + 20 مليون دولار + 360 ألف يورو ) و يتم سحب الأموال نقدا بعد ايداعها من الديوان الأميري و تدخل عبر مطار تونس قرطاج الدولي و من التسجيلات الموجودة بايمايلاته رحلة عبد الفتاح مورو الأمين العام المساعد الأسبق لحركة النهضة الى الولايات المتحدة ، و رحلة محافظ البك المركزي الأسبق : ” الشاذلي العياري ” الى الدوجة مصحوبا بالذراع الخفي ، مدير أعمال الغنوشي ” ناجح الحاج لطيف ” و ” منصور راشد الخاطر ” مدير شركة ” أوريدو ” فرع تونس و الذي مول راشد الغنوشي بمبالع كبيرة داخل تونس و هو شخصية مرتبطة بقطر و قد وصلت هده المعلومات المؤطدة الى هيئة الدفاع عن الشهيدين وفق تقارير المخابرات العسكرية التونسية .. و بوضع ” منصور راشد الخاطر ” تحت التنصت كشف تخابره مع القاضي ، وكيل الجمهورية بتونس ” بشير العكرمي ” و لقاءاته الدورية ، بمعدل لقائين في الشهر يكون فيها الغنوشي مصحوبا بابنه ” معاذ ” بأحد النزل بضواحي العاصمة التونسية .. – 4 – تطرق الأستاذ عبد الناصر العوني في المحور الرابع للمؤتمر الصحفي الى التدابير و الاجراءات المتخذة لصد كل المسارات المؤدية الى ادانة ” راشد الغنوشي ” من اتلاف وثائق من قبل القضاة المتواطئون في علاقة بالجهاز السري و الغرفة السوداء و التخابر و التنصت بتشكيل فريق فني يديره و يشرف عليه منصور راشد الخاطر لمتابعة السياسيين و الكوادر العليا الأمنية و القضائية الشريفة و تسليمها الى الغنوشي مباشرة .. استهل المؤتمر الصحفي بمداخلة رئيس هيئة المحامين الشبان ” طارق الحركاتي ” و اختتم بمداخلة عميد المحامين التونسيين ” ابرلهيم بو دربالة ” الذي عبر عن فخره بهيئة الدفاع عن الشهيدين و دعا القضاء الى التقاط هذا العمل الجبار خدمة للحقيقة .. للبحر مد و جزر و للقمر نقص و كمال و لكن الحقلا يحول و لا يزول و لا ينغير .. نحن نرى تونس بعيون المحبين ، لذلك لا نريد لها أزمات و لا تعثرا في مسيرتها الحضارية الشاملة و أن ارتدادها الى مراتب سيادية مخجلة يؤلمنا و لأننا نحبها فاننا نقبل أن نكون الملاط و الحجارة التي يشاد بها صرحها بين مدنيات العالم الحر و المزهر و المتحضر .. و من حق الشعب التونسي أن ينتظر البت في قضية الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي ، لأن المسألة تمثل منعرجا حاسما قي مستقبل الحياة السياسية لتونس ، و أننا ننشد تطوير العمل السياسي بالأساليب الديمقراطية و ليس بالاغتيالات و الاعتداءلت و الأساليب الغريبة عن الشعب التونسي ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

العراق مكتب بغداد/ محافظ بابل يبحث مع قائد قواة الشرطة الاتحادية أهم مستجدات الوضع الامني في المحافظة

العراق مكتب بغداد كتب الأعلامي الدكتور جمال الموسوي محافظ بابل يبحث مع قائد قوات الشرطة ال…